الحمد لله والصلاة والسلام على رسول اله وبعد..
♥ لا شك أنه يجب علينا الإيمان بالأنبياء جميعهم والكتب السالفة فقد قال تعالى:
(والَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ) (البقرة : 4 )
قوله تعالى: "بما أنزل إليك" يعني القرآن "وما أنزل من قبلك"يعني الكتب السالفة
♥ بخلاف ما فعله اليهود والنصارى حسب ما أخبر الله عنهم في قوله:
"وإذا قيل لهم آمنوا بما أنزل الله قالوا نؤمن بما أنزل علينا" [البقرة: 91] الآية.
ويقال: لما نزلت هذه الآية: "الذين يؤمنون بالغيب" قالت اليهود والنصارى: نحن آمنا بالغيب، ...
قال: "ويقيمون الصلاة" [البقرة: 3] قالوا: نحن نقيم الصلاة، ...
قال "ومما رزقناهم ينفقون" قالوا: نحن ننفق ونتصدق، ..
قال: "والذين يؤمنون بما أنزل إليك وما أنزل من قبلك" نفروا من ذلك. تفسير القرطبي